أخبار مصر

بحضور السيسي وشيخ الأزهر.. الأزهري يستعرض دور الأزهر في حرب أكتوبر

 

 

أدي الرئيس عبد الفتاح السيسى صلاة الجمعة بمسجد المشير طنطاوى بمنطقة التجمع الخامس بمناسبة احتفالات القوات المسلحة بذكرى انتصارات العاشر من رمضان بحضور فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف والفريق أول صدقى صبحى وزير الدفاع والإنتاج الحربى وعدد من الوزراء وكبار قادة القوات المسلحة.

 

وبدأت شعائر الصلاة بتلاوة قرآنية مباركة للشيخ حجاج هنداوي كما رفع آذان الصلاة الشيخ مصطفي عاطف.

وقام الدكتور أسامة الأزهري بخطبة الجمعة التي تحدثت عن بطولات أبناء القوات المسلحة لإستعادة الأرض والعرض وكيف توحد نسيج الشعب المصري المسلم والقبطي لإقتحام خط بارليف والساتر الترابي وتحقيق النصر في العاشر من رمضان السادس من أكتوبر 1973.

كما استعرض الشيخ اأسامة الأزهري بطولات القوات الجوية وكيف دكت الحصون الاسرائلية والتصدي الهجمات العدو في أعرك المعارك الجوية عبر التاريخ فضلا عن دور القوات البحرية في حرب أكتوبر المجيد وتأمين الحدود.

 

كما أشاد الأزهري بمشايخ الأزهر ومساندتهم الأبطال علي الجبهة في حروب الاستنزاف تمهيدا لحرب أكتوبر وعلى رأسهم فضيلة الشيخ محمد متولي الشعراوي والأمام الأكبر شيخ الأزهر عبد الرحمن تاج والشيخ حسن مأمون والأمام الشيخ محمد الفحام والشيخ محمد زكي الدين ابراهيم والشيخ أحمد صادق العدوي والشيخ عبد الحليم محمود.

 

قال الدكتور أسامة الأزهري، مستشار رئيس الجمهورية، إن رجال الأزهر جنود الحق، كان لهم دور كبير فى دعم رجال القوات المسلحة فى حرب 1973.

وأضاف الأزهري، فى خطبة الجمعة بمسجد المشير طنطاوي بالتجمع الخامس، أن الإمام محمد متولي الشعراوي، نزل إلى أبنائه من الأبطال البواسل فرابط معهم فى مواقعهم ليدعمهم وينفخ فيهم روح البطولة والفداء، وكذلك الإمام الأكبر الشيخ عبد الرحمن تاج ، كان يزور الجبهة باستمرار ويرتمى على الأرض بزيه الأزهري الموقر ويتدرب مع الأبطال على التصويب والرمي ويشد من أزرهم ويدعمهم فى حرب الإستنزاف تمهيدا لحرب أكتوبر.

وأشار إلى أن شيخ الأزهر الشيخ حسن مأمون، هو الذى ابتكر فى عام 1969 أن يستعمل العرب سلاح البترول ويحظروا تصديره إلى الدول التى تؤيد العدو واثبتت الفكرة جدارتها.

وتابع: ان الماضي كان الشعب المصري قيادة وجيش وشعب علي قلب واحد ويدا واحدة حتى تحقق النصر العظيم داعيا الشعب المصري أن يكون علي قلب رجل واحد ويد واحدة.

كما تقدم الأزهرى إلى شعب مصر العظيم بأطيب التهاني بمناسبة ذكرى العاشر من رمضان.
كما وجه الأزهري عدد من الرسائل منها تحية خالدة للرئيس العظيم القائد البطل محمد أنور السادات.

كما وجه الأزهري رسالة امتنان وعرفان من أعماق شعب مصر إلي الملك فيصل بن عبد العزيز المساند للوطن صاحب القرار الشجاع بقطع البترول.

كما أشاد الأزهري بحكيم العرب الشيخ زايد رئيس دولة الإمارات الشقيقة.

كما أشاد بعدد من الدول المساندة لمصر وقت الحرب ومنها الجزائر والمغرب والسودان والأردن وبلاد الشام.
 
كما وجه الأزهرى التحية كلان من المشير أحمد إسماعيل والمجاهدين سليمان حامد وسلمان حسين وسالم الترابين وابناء سيناء.
 
وأختتم الأزهري خطبة الجمعة بالحفاظ على القيم التى حققت النصر.
 

 

الوسوم
اظهر المزيد

بوابة الواقع

يحرص دائما على خدمة التعليم والمعلم والطالب الازهرى عمل محررا بمواقع وبوابات الكترونية عديدة لأنه فى قلب الحدث

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × 3 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock