اخبار الازهر الشريف

5 شروط لظهور مشايخ قائمة الفتوى فى الفضائيات. والقائمة خلت من مشايخ محسوبين على التيار السلفي. ونظام جديد لوقوع الطلاق بـ الأزهر

 

5 شروط لظهور مشايخ قائمة الفتوى فى الفضائيات. والقائمة خلت من مشايخ محسوبين على التيار السلفي. ونظام جديد لوقوع الطلاق بـ الأزهر.

شهدت مشيخة الأزهر، خلال الأيام الماضية، تطورات جديدة بشأن مشايخ «قائمة الفتوى» المقرر لهم الظهور على الفضائيات ووسائل الإعلام، وتقدم مؤخرًا عدد كبير من أفراد تلك القائمة بشكوى لـ«شيخ الأزهر» الدكتور أحمد الطيب، بتعرضهم لمواقف محرجة أثناء ظهورهم في بعض البرامج بالفضائيات، سواء من قبل المواطنين أو من قبل شخصيات محسوبة على المؤسسات الدينية، خاصة عند الاستضافة لمناقشة قضايا تتعلق بالمجتمع والأسرة مثل الطلاق.

 

وجاء في تلك الشكاوى أمثلة لبعض تلك المضايقات مثل دخول أحد الشخصيات التي تدعي انتماءها للأزهر للهجوم على «قائمة المفتين»، واتهام بعضهم بانتمائهم لـ«جماعة الإخوان».

ووفقًا للمعلومات ولتفادي مشاكل «مشايخ الفتوى» عند الظهور في الفضائيات، وضعت مشيخة الأزهر شروطًا جديدة لظهور مشايخ قائمة الأزهر الـ«50» في الفضائيات، وجاءت كالتالي:-

 

1- منع المداخلات نهائيًا سواء من جانب المواطنين أو العلماء أثناء إذاعة الحلقة، وخاصة في برامج «التوك شو» التي يقدمها إعلاميون مشهورون وتناقش قضايا عاما مثل الطلاق والزواج والأحوال الشخصية.

2-أن تكون الأولوية للبرامج المسجلة للموافقة على برامج الفتوى بالفضائيات.

3- ضرورة إطلاع مشايخ الفتوى على موضوع الحلقة والأسئلة التي ستعرض عليهم قبل بدء الحلقة.

4- ضرورة بعد البرامج عن إثارة القضايا التي تثير الفتنة داخل المجتمع، وتعمل ضد المواطنة.

5-في حالة إجراء حوار مع الصحف يجب على مشايخ الفتوى الحصول على إذن مسبق من رئيس الجهة التي يعمل بها الشخص المطلوب، أو شيخ الأزهر، وأن يكون الحوار بعيدًا عن الموضوعات السياسية.

 

يُذكر أن دار الإفتاء المصريّة ومشيخة الأزهر، اعتمدا قائمة مكونة من خمسين عالمًا مرشحًا للظهور على شاشات الفضائيات والصحف والمصرّح لهم بالإفتاء، وتضمّنت القائمة أسماء مثل مفتي الجمهورية السابق علي جمعة والدكتور عباس شومان وكيل الأزهر الشريف،

بينما خلت من مشايخ محسوبين على التيار السلفي مثل محمد حسان وأبو إسحاق الحويني،

كما خلت من أسماء الدكتورة سعاد صالح والدكتور أسامة العبد والدكتور أحمد كريمة والدكتور مبروك عطية، وأسامة الأزهري وخالد الجندي، والدكتور سعد الدين الهلالي أستاذ الفقه المقارن في جامعة الأزهر.

 

في السياق ذاته، كشفت مصادر مطلعة داخل الأزهر الشريف، عن وجود حالة من الغضب الشديد من جانب هيئة كبار العلماء وقيادات الأزهر تجاه عدد من الدعاة الذين يظهرون على الفضائيات مؤخرا، ويثيرون البلبلة بالآراء الشاذة التي يرونها وعلى رأسهم الدكتور سعد الدين الهلالي، أستاذ الفقه بـ«جامعة الأزهر»،

 

وأكد المصدر، أن قيادات الأزهر بحثت اتخاذ بعض القرارات العقابية تجاه «الهلالي»، ولكنها فشلت بعد بحث مواد القانون، وتم التوصل في النهاية إلى أنه لا يمكن معاقبته من قبل جامعة الأزهر باعتباره عضو هيئة التدريس، حيث إنه لم يخالف قواعد عمله، وما يصدر منه مجرد آراء يقولها في مكان خارج محراب الجامعة وقاعات التدريس، وبالتالي لا تجوز محاسبته وأن الأزهر لا تحق له محاكمته أيضا على ما يقوله بالفضائيات، وما يقدر عليه هو خروج ببيانات إدانة له.

 

على الجانب الآخر، وفي إطار قيام الأزهر للحد من ظاهرة انتشار الطلاق بين الأزواج، وضعت لجنة الفتوى بالأزهر نظامًا جديدًا لرفض وقوع الطلاق البائن، حيث بدأت اللجنة في الفتوى بداخلها برفض وقوع الطلاق أثناء حيض الزوجة، وفقا لمذهب الإمام ابن حزم وابن القيم وبن تيمية.

 

ورفضت لجنة الفتوى الاعتراف بوقوع الطلاق البائن في حالة قيام الزوج بحلف اليمين أثناء وجود دم الحيض أو الدورة الشهرية للزوجة، ولكن اللجنة وضعت شرطًا واحدًا فقط لعدم وقوع الطلاق أثناء حيض المرأة، وهو وجود أبناء بين الزوجين، أما في حالة عدم وجود أبناء أو زواج الزوج من امرأة أخرى فإن الطلاق يقع أثناء الحيض،
 
 
ومن النظام الجديد المتبع في الطلاق داخل لجنة الفتوى حاليا إعداد نموذج يوقع عليه الزوجان يسمى «توصيف الطلاق» بحيث يوصف بداخله المشهد والظروف والحالة التي كان عليها الزوج وقت حلف يمين الطلاق، على أن يوقع الزوجان على اعترافهما المدون بالنموذج. 
 
 
ولجأت اللجنة إلى رفض وقوع الطلاق بين الأزواج في حالة وقوع اليمين والزوج في حالة سكر أو تناول مواد مخدرة أو تعرضه لأمراض نفسية مثل الاكتئاب أو وجود خلل في الذاكرة أثناء رمي يمين الطلاق البائن، وتطلب اللجنة من الزوج إحضار تقرير طبي رسمي عن حالاته النفسية، أو تعرضه لـ«نكسات» نفسية سابقة على أن يختم التقرير من نقابة الأطباء؛ لتفادي التقارير المزورة التي يلجأ إليها بعض الأزواج.
 
 

الوسوم
اظهر المزيد

بوابة الواقع

يحرص دائما على خدمة التعليم والمعلم والطالب الازهرى عمل محررا بمواقع وبوابات الكترونية عديدة لأنه فى قلب الحدث

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

15 − 11 =

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock